كتاب فطائر كريب [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : doaa nile7 - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 4447 ]       »     كتاب أطباق عائلية [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 2970 ]       »     تحميل سلسلة أطباق عا... [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 2989 ]       »     كتاب شهرزاد خـــــاص... [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 2942 ]       »     كتاب رائع الطبخ العر... [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 2463 ]       »     كتاب البرمجة اللغوية... [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 3139 ]       »     كتاب اعرف نفسك إبراه... [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 2601 ]       »     فجر طاقتك الكامنة في... [ الكاتب : كاتب ايت طالب - آخر الردود : كاتب ايت طالب - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 2910 ]       »     رد.المطلقه0090534771... [ الكاتب : بيسان الازهر - آخر الردود : بيسان الازهر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 4980 ]       »     خواتم مخدمة009053477... [ الكاتب : بيسان الازهر - آخر الردود : بيسان الازهر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 3232 ]       »    

قاعة نحو العلا للتدريب والتاهيل الاسري
عدد الضغطات : 1,268مركز تحميل تحو العلا
عدد الضغطات : 936عدد الضغطات : 996تغريداتنا في تويتر
عدد الضغطات : 965

الإهداءات


   
 
العودة   منتديات اكاديمية نحو العلا الدوليه للبوصله الشخصيه > العمر السعيد > إدارة العقل والإمتياز البشري
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-09-2013   #1
أكاديمي فعال


الصورة الرمزية ساعد وطني
ساعد وطني غير متواجد حالياً
مجموع نقاطي
2400 نقطة
رصيد بطاقتي
36 وحدة

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1962
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : 08-31-2013 (06:00 PM)
 المشاركات : 24 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي قوة المهارات الشخصية



محمد النغيمش

قال لي المفكر الإداري الشهير توم بيترز إن أحد أغرب المواقف التي حدثت له طوال رحلاته الجوية حول العالم، والتي «بلغت 9 آلاف رحلة»، ذلك الموقف البسيط الذي حدث على متن الطيران السنغافوري حينما «أتتني مضيفة حسناء في مقصورة رجال الأعمال ثم حدقت في عيني وابتسمت، ثم قالت: (سيدي الكريم، هل تود أن أنظف لك نظارتك؟)»، وهنا كانت صدمته كبيرة إذ إن أحدا لم يسأله هذا السؤال من قبل، ولم يستطع حتى اليوم نسيان هذا الموقف العفوي الذي حفر اسم خطوط الطيران والمضيفة في ذهنه حتى وهو في السبعينات من عمره!

كان هذا جزءا من حوار مطول أجريته معه عن المهارات الشخصية على هامش ورشة عمل دعاني إليها معهد الدراسات المصرفية في الكويت وحضرها كبار القياديين في الشركات الخاصة والجهات الرسمية، التي تحدث فيها عن خلاصة خبرته في أسس بناء النجاح الشخصي والمؤسسي. وأخبرني بيترز أن «المهارات الشخصية (Soft skills) في عصرنا الراهن صارت أكثر أهمية من المهارات الفنية»، وحينما سألته: «بحكم تقديمك لأكثر من 3 آلاف محاضرة في 67 دولة، وبما أنك التقيت كبار القادة في كل مكان، هل يمكن أن تحدد لي ما هي أهم مهارة يجب أن يتحلى بها كل شخص سواء كان مسؤولا أو شخصا عاديا؟». ففكر مليا ثم قال: «هي مهارة الإنصات، لأن من دون إتقانها يتخبط الناس وتكثر أخطاؤهم، وهي فوق هذا مهارة نفهم من خلالها الناس ونكسبهم»، وفق قوله.

وكلام بيترز لم يجانب الصواب، فكل المهارات الشخصية التي نتحدث عنها في هذا العمود وغيره صار طلاب الجامعات العالمية يجدونها مضافة كفصول في كتب الإدارة الحديثة، ولا أذكر أن كتب الإدارة القديمة كانت تدرسنا بإسهاب مهارات من هذا النوع.

وبدأت الشركات فعليا تهتم بهذا النوع من المهارات، ومنها شركة «ديزني لاند» التي قال لي إنها تنفق على موظفي الاستقبال والواقفين في المواقف أكثر من غيرهم لقناعتهم أن بشاشة الاستقبال وحسن التعامل مع العميل هما أقوى انطباع يدوم في ذهنه. وهو ما يذكرني بفنادق «ريتز» التي لاحظت أنني كلما سألت موظفا عن مكان ما أخذني بنفسه إليه، حتى سألت أحدهم: «ما حكايتكم؟»، فقال: «نحن لدينا تعليمات ليست لها علاقة بأصول الفندقة المتعارف عليها، وهي ضرورة إيصال النزيل إلى المكان الذي يريده بأنفسنا»!

ونبه بيترز إلى أن مشكلة ما يجري في العالم هو غياب القدوة الحسنة، حيث إن المدير والقائد ينظران شفهيا في المهارات الشخصية أمام موظفيهما وهما أول من لا يعيرها اهتماما يذكر، فيقلدهما العاملون معهما فتتفشى ثقافة اللامبالاة وغياب جودة الخدمة. وهذا ما يفسر سبب إرسال الكثير من البنوك والشركات لمخبرين أو عملاء خفيين (mystery shoppers) لتقييم أداء موظفيهم في المطعم أو المتجر أو المقهى لتقويم أدائهم. ولحسن الحظ بدأت ألحظ وأنا أتصفح كتيبات الدورات في القطاع العام في بلدي الكويت وغيرها الكثير من دورات المهارات الشخصية، وهو ما لم يكن الأمر عليه في السابق، حيث كانت الدورات تميل نحو كفة الدورات الفنية، وكذلك الحال في وسائل الإعلام العربية المرئية والمسموعة والمطبوعة، وهو ما ينم عن بداية وعي حقيقي في الوطن العربي بأهمية أن يطور الإنسان نفسه ويجعل يومه أفضل من أمسه، وهذا هو سر تقدم الشعوب المتحضرة.

الشرق الأوسط


 
 توقيع : ساعد وطني

الحمد لله رب العالمين

@amn_ksa


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir